في الأسبوع الماضي، أفادت وحدة الجنسية عن طريق الاستثمار في دولة أنتيغوا وبربودا بأن الحكومة وافقت على توسيع نطاق معايير قبول المُعالين من المتقدمين للحصول على الجنسية. ونتيجةً لذلك سوف يمكن للمتقدمين من الآن فصاعدًا الحصول على جواز سفر للمُعالين الذين كانوا غير مشمولين ضمن الشروط السابقة. بالإضافة إلى رفع الحد الأقصى لسن الأبناء وخفض الحد الأدنى للآباء والأجداد، كذلك فإن المُعالين من ذوي الإعاقة سوف يكون بإمكانهم الآن الحصول على الجنسية. علاوةً على ذلك، سوف يحظى الأزواج والأطفال المستقبليون أيضًا بإمكانية الحصول على جنسية أنتيغوا وبربودا.

برنامج أنتيغوا وبربودا للجنسية عن طريق الاستثمار والذي تم تصنيفه ضمن أفضل خمسة برامج في العالم لمنح الجنسية عن طريق الاستثمار، أصبح للتو أكثر جاذبية من ذي قبل. في الأسبوع الماضي، أفادت وحدة الجنسية عن طريق الاستثمار بأن حكومة أنتيغوا وبربودا وافقت على قبول فئات أكثر من المعالين ضمن برنامجها، مما يضفي المزيد من السهولة من أجل الحصول على جواز السفر والمزيد من الجاذبية على البرنامج ككل. من الآن فصاعدًا، يمكن أن يصبح المُعالون التاليون جزءًا من مسعى المستثمر للحصول على الجنسية:

أبناء مقدم الطلب أو أبناء زوجته (زوجها) الذين تقل أعمارهم عن 30 عامًا، والمعتمدون ماليًا على مقدم الطلب أو زوجته، أصبحوا الآن مؤهلين أيضًا. في السابق كان الحد الأقصى لسن الأبناء المؤهلين هو 28 عامًا.

أبناء مقدم الطلب أو زوجته (زوجها) الذين تزيد أعمارهم عن 18 عامًا، ويعانون من إعاقة عقلية أو جسدية ويعتمدون على مقدم الطلب أو زوجته ويعيشون معهم، يمكن إدراجهم ضمن الطلب.

بينما كان يُشترط في السابق أن يكون عمر الآباء أو الأجداد المدعومين ماليًا فوق 58 عامًا ليكونوا مؤهلين، فإن العمر الجديد هو 55 عامًا، مما يعني أن آباء أو أجداد مقدم الطلب أو زوجته (زوجها) الذين تزيد أعمارهم عن 55 عامًا يمكن إضافتهم الآن ضمن الطلب.

من الآن فصاعدًا يمكن أيضًا إضافة أشقاء مقدم الطلب أو أشقاء زوجته (زوجها) إلى الطلب على أن يكونوا غير متزوجين.

باستثمار إضافي قدره 50,000 دولار أمريكي، يمكن أن تصبح الزوجة المستقبلية لمقدم الطلب مؤهلة أيضًا (أو الزوج المستقبلي لمقدمة الطلب) للحصول على جنسية أنتيغوا وبربودا.

إذا تزوج أحد الأبناء المعتمدين ماليًا على مقدم الطلب، يمكن للأزواج أيضًا الحصول على جواز سفر أنتيغوا وبربودا.

الأطفال المستقبليون لأبناء مقدم الطلب المُعالين ماليًا يستطيعون الحصول على الجنسية مقابل استثمار قدره 10,000 دولار أمريكي للأطفال حتى سن الخامسة و 20,000 دولار أمريكي للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و 17 عامًا.

ومن المثير للاهتمام أن مجلس الوزراء في أنتيغوا وبربودا وافق أيضًا على ضرورة عدم وجود حد زمني لموعد انضمام أحد المُعالين إلى عملية تقديم الطلبات. والأهم من ذلك أنه تم الآن تخفيض بعض الحدود الدنيا للاستثمار، فمثلًا تم تخفيض رسوم إضافة أي مُعال بالغ من مبلغ 75,000 دولار أمريكي إلى مبلغ 50,000 دولار أمريكي. ورسوم إضافة الأطفال هي 10,000 دولار أمريكي لمن هم دون سن الخامسة و 20,000 دولار أمريكي لمن تتراوح أعمارهم بين 6 و 17 عامًا.

ستعمل هذه المعايير الجديدة ذات النطاق الواسع على تعزيز المكانة الدولية لبرنامج أنتيغوا وبربودا للجنسية عن طريق الاستثمار. فلم يعد الأمر يقتصر على أن الحدود الدنيا المطلوبة للاستثمار منخفضة بشكل مقبول، ولكن الآن أيضًا أصبح من الممكن إضافة المُعالين في أي وقت. ففي الوقت الذي تتسم شروط إضافة الإخوة والمُعالين لبعض برامج الجنسية عن طريق الاستثمار بالصعوبة إلى حد ما، تقوم وحدة الجنسية عن طريق الاستثمار بدولة أنتيغوا وبربودا بدور ريادي وتمهد الطريق لجعل هذه الإجراءات أكثر ملائمة.

كذلك شددت وحدة الجنسية عن طريق الاستثمار على أنها على أهبة الاستعداد لتقديم الدعم لأي متقدم قد يحتاج إلى المساعدة.

لا شك أن تلك التعديلات والتحسينات التي أُجريت على برنامج أنتيغوا وبربودا للجنسية عن طريق الاستثمار سوف تشجع العديد من المستثمرين الساعين إلى الحصول على جواز سفر ثاني لهذا البلد الكاريبي الجميل والآمن.